24 يونيو، 2009

انا انحاز لعلي !









لا يمكننا الدفاع عن اي قمع من اي سلطة للناس، والا سنصبح ممن يدافعون عن الشيء ونقيضه، وساعتها لن نكون انفسنا، نحن الذين نزعم اننا نحترم انفسنا ونتجنب ان يخالطها الفساد الذي نزعم اننا نحاربه.

من نسج هذا السيناريو البديع للدولة الايرانية، كان من الذكاء بحيث انه استغل آليات الثورة الاسلامية نفسها ... في وجهها.

وصلني من احدهم : في المقاومة خبرنا هذه النوعية من التخطيط، وواجهنا عقيدة "مقاومة المقاومة" التي ورثها الدجال الامريكي عن سلفه البريطاني، وطورها واضاف اليها من خبرته وخبراءه جملة من الاساليب المتطورة التي تفوق الخيال .
واهمها تنفيذ عمليات قذرة تحمل بصمات المقاومة، او تنفذها بالفعل عناصر مزروعة في داخلها، او قيادة المقاومة نفسها بالايحاء او الاستفزاز واجبارها على تنفيذ عمليات تؤثر على حضنها الشعبي الدافيء.
منها وكمثال عليها : عملية 7 آيار في لبنان.

وكنا يومها امام خيارين :
السماح بنجاح مسلسل استهداف سلاح المقاومة، واستهداف الضباط الوطنيين في الجيش واجهزة الامن، واستفحال ظاهرة استباحة اعراض المناصرين للمعارضة الوطنية واموالهم ودمائهم من قبل العصابات الفاشية.
وهو امر يعني الانتحار ويرقى الى مصاف خيانة دماء الشهداء ودموع الاحباء ومداد الناصرين وعرق المجاهدين على مدى 50 سنة من مسيرة المقاومة.

او الاعتراض الشعبي من خلال تصعيد التظاهرات السلمية واشكال العصيان المدني ... مع قرار بحمايتها اذا تعرضت للاستهداف بالنار.
وهذا ماحدث .
وخلال ثلاثة ايام دمرنا مابنته اجهزة المخابرات الاجنبية والعربية في ثلاث سنوات.
وهي عملية عسكرية نظيفة وخارقة للعادة، ولو قام بها جيش غربي لاصبحت مثالاً تاريخياً على الجودة.

كنا نعرف انه استدراج من شقين :
- اذا قاتلناهم، سيقولون: الم نحذر من سلاح المقاومة واستخدامه في الداخل؟ النجدة ياعالم . وكان من المخطط ارسال قوات عربية بحماية غربية لنجدتهم وايقاف "المجازر" التي سنفعلها بهم من جراء مافعلوه بنا على مدار ثلاث سنوات لم نعرف فيها الا الصبر وكظم الغيظ . وفشل مخططهم من جراء السرعة الخارقة التي انتهت بها العملية ونظافتها التي لم تسمح بتجييش الرأي العام.
- اذا سمحنا للقرارين بالمرور، لن يبقى ضابط وطني في المؤسسة العسكرية والامنية، وسنواجه بعد سنتين جيشنا الذي تغير وجهه وتغيرت عقيدته القتالية. والسماح باخراس سلاح الاشارة يحولنا الى مجموعات عسكرية معزولة ، يسهل الاستفراد بها من قبل العدو الاسرائيلي .

وبالمفاضلة، لم نستطيع الا القتال، وبطبيعة الحال من دفع الثمن كانت الادوات الصغيرة، وبقيت رؤوس الفتنة في منازلها، تنعم بحمايتنا، حرصاً منا على عدم توسيع الشرخ مع فئات تفتدي جلاديها بدمائها .
مايحدث في ايران مشابه لهذا الوضع وهو امر خطير للغاية، والضعف امامه ترف لا يحتمله مستقبل الشعب الايراني ومصير امتنا العربية والاسلامية.

بعض قادة الخضر يقول : ان خسارة خمسمائة قتيل افضل من خسارة نصف مليون قتيل في حرب ضروس يقودنا اليها احمدي نجاد.

واحمدي نجاد يقول لهم : سياستكم جلبت الحرب الى ابوابنا، والدجال اذا هدد مصالحنا نحن قادرون على تدمير مصالحه، ضعفكم يغري ويرسل اشارات خاطئة عن قدرتنا على حماية بلادنا، وانتم اخذتم فرصتكم 8 سنوات ولم تفعلوا شيئاً للداخل او في الخارج، جربونا نفس المدة اذا كنتم منصفين.

الانترنت واخبارها الممزوجة بمعلومات مكتب التأثير الاستراتيجي الامريكي.
نتاج مكتب في البنتاغون للتعاون والتنسيق مع هوليوود !!! انشأته "المؤسسة" الامريكية للاستفادة من بدائع هوليوود وتحويل خيالها الخصب الى وقائع على الارض.
اعلام الشرق والغرب، و"نتاج" اهم الاقلام والادمغة.

هذه بعض الادوات التي زجها العدو في المعركة الداخلية الايرانية، وتقاد بعقل بارد من امكنة لم تتعرض للخطر مدة ثلاثة قرون متصلة.
ونحن نعمل في ظل عواطف متأججة وتحت النار في مناطق لم تهدأ منذ قرون متصلة.
ويعملون بوقود لا ينضب من التمويل الخليجي، الذي لا تمر طرق انفاقه على كونغرس، ولا توضع ارقامه في ميزانية.
ونحن نتعامل مع ميزانيات محدودة نفاضل فيها بين اللقمة والطلقة.
وبرغم ذلك لا شك لدينا ولا ريب، بنصرالله القريب.
ومن بادرنا بحرف سيسمع كلمتنا قريباً.
ومن ظن ان الهاوية تخيفنا، لا يعرف حقيقة انها مكان يوالينا، واليها نهايته ... كما وعد بارينا.

هناك هامش بين الاستسلام لمعلومات "تويترية"عن ايران ينشرها الدجال الامريكي، وبين مساندة عمياء لما نعتقده ممارسة خاطئة للقوة لا تجوز باي حال من الاحوال.
علي بن ابي طالب اقر للخوارج بكل الحقوق السياسية والاقتصادية والاجتماعية، وكان يسمع تكفيرهم له باذنه ويصد من يريد قتالهم بصدره، ولم يستحل دماءهم الا عندما بدأت اذيتهم للناس .
وفي مواجهة جيشهم قال : لو قتل هذا الجيش رجلاً واحداً لحل لي قتل الجيش كله.
وعند استشهاده على يد احدهم، ترك وصية قال فيها : لا تقاتلوا الخوارج بعدي، فان من طلب الحق فاخطأه ... ليس كمن طلب الباطل فاصابه .

وعلي بن ابي طالب في ايران هو الدستور وحكم القانون الذي ارتضاه الخالق لعباده، وارتضاه العباد لانفسهم، في استفتاء اجرته الثورة فور نجاحها وحاز على اكثرية ساحقة ماحقة.
وما يفعله الخارجون على القانون في ايران، ليس تظاهرة سلمية في حديقة منعزلة، هو انقلاب عنيف يستدرج الردود العنيفة او استسلام النظام.
في لويزيانا عندما ضرب الاعصار كبرى مدنها نيواورلينز، وجهت اليها حكومة الدجال حرسها الوطني بكامل العتاد العسكري، واعلنت ان الاوامر المعطاة للجنود في مواجهة الشغب هو : شوت تو كل .
اطلق واقتل.
اطلق واقتل.
اطلق واقتل في مواجهة من ؟!

في مواجهة ضحايا اعصار كانوا يسرقون اقوات اطفالهم المحاصرين بالطوفان من المخازن التجارية، في ولاية هامشية لا تشكل خطراً على الدولة المركزية.
الشغب في طهران يهدد بتقسيم ايران الى 81 ملة وقومية في حال نجاحه .
ويهدد بكسر ظهر المقاومة العربية.
لو خرجت انا الى الشارع،
لتحقيق هذا الهدف،
عالم بماافعله او جاهلاً به...
... اتمنى من الله عز وجل ان يكون قلبي مستقر اول رصاصة يطلقها من لم يعد امامه الا الرد بالعنف على العنف .
وسأقبل يده يوم القيامة،
لانها اليد التي نصرت اخاه ظالماً وردعته عن التمادي في الظلم.

انا ناصر ...
وانا موافق على ماورد اعلاه .



المرجع : http://news.bbc.co.uk/hi/arabic/news/newsid_4206000/4206296.stm


بعض ماورد عن البي بي سي حول طريقة تصرف الدجال الآمريكي مع مواطنيه في نيو اورلينز : وفي محاولة للسيطرة على اعمال السلب والنهب التي تتعرض لها نيو اورلينز انتشر افراد من الجيش الامريكي في انحاء المدينة مدججين بالسلاح ويحملون اوامر باطلاق الرصاص بهدف القتل.

وقالت حاكمة لويزيانا كاثلين بلانكو ان 300 فرد من الحرس الوطني الامريكي من الذين خاضوا حرب العراق توجهوا الى نيو اورلينز وهم يحملون اسلحتهم الفتاكة وعلى استعداد لاستخدامها اذا لزم الامر.

ومن ناحية اخرى تواصل الحافلات نقل المنكوبين من نيو لولينز بينما مازال هناك الالاف من المحاصرين الذين يتطلعون الى القليل من الطعام والماء الصالح للشرب.

وقال مراسل لبي بي سي ان 80 بالمئة من المدينة مازال غارقا تحت الماء، وان منسوب المياه لا يتناقص.

وينتقل معظم المرحلين الى هيوستن التي اغلقت ابوابها امام المزيد بسبب ضيق المساحة بعد ان استقبلت 11 الف شخص حتى الان.

نيو أورلينز تستغيث
وكان عمدة نيو أورلينز قد أصدر "رسالة استغاثة عاجلة" (إس أو إس) لإنقاذ آلاف الأشخاص المحصورين بمركز مؤتمرات بالمدينة، دون ماء أو طعام.

ويبلغ عدد الأشخاص المحاصرين بالمركز نحو 25,000 شخص، بالاضافة إلى عشرات الالاف مازالو محاصرين في المدينة بمياه الفيضان التي أطلقها الإعصار كاترينا.

وقد دعت حاكمة ولاية لويزيانا كاثلين بلانكو إلى نشر 40,000 جندي في الولاية لاستعادة النظام بعد انتشار الفوضى.

وقد انتشر النهب والسلب مع الفوضى وانعدام القانون في مدينة نيو أورلينز مع حالة اليأس التي انتابت سكان المدينة الذين شردهم الإعصار كاترينا من ديارهم.

وقالت تقارير واردة من المدينة إن الكثير من المحاصرين هناك قد عضهم الجوع، وزاد غضبهم.

17 يونيو، 2009

ولاية الفقيه وولاية السفيه وولاية الدجال !



افتح عقلك اولاً ...

ثم انظر في الاطلس الى اي دولة في العالم، اغمض عينيك وضع اصبعك على مجسم للكرة الارضية، ارمى ماتيسر على خريطة عملاقة لدول الارض، ابحث كما شئت وكما تريد ...

ستقع بالنهاية على دولة فيها نظام هرمي يتربع في اعلاه ... شخص واحد ولي على امور الناس .
ستجد تسميات شتى مثل :
رئيس الوزراء
رئيس الجمهورية
ملك
امير
شيخ
ملكة
قائد
زعيم
ديكتاتور
قائد الثورة
الامبراطور
الميكادو
البابا
الدلاي لاما

اينما بحثت، ستجد اسماءً شتى، تصف شخصاً واحداً له الولاية على الناس.

بعضهم تولى امور الناس باختيارهم، ويذهب اذا رغبوا في ذهابه .
بعضهم تولى امور الناس بالقهر والاجبار ولايغادر الا بالقوة القاهرة لارادته ... كثورة شعب ... انقلاب جيش ... او وفاة .
بعضهم ورث الناس عن ابيه وهم يحبونه ولايرغبون في تغييره، وبعضهم ورث الناس عن امه او ابيه والناس تتمني ان تأكل قلبه.

كلهم يستطيعون قتل الناس او شن الحروب او مسالمة العدو برغم تهديده لامن الناس.

كلهم يستطيعون فرض الضرائب على اموال الناس او مصادرتها.

كلهم يستطيعون تحديد مايستطيع الناس ان يفعلوه ومالا يستطيعون ان يفعلوه .

بعضهم يستطيع ذلك بدون الرجوع الى اي قانون او شرع او عرف، ويفعلونه بدون الرجوع الى اي قانون او شرع او عرف .

بعضهم يستطيع ذلك بالرجوع الى قانون او شرع او عرف، ويفعلونه بالرجوع الى القانون او الشرع او العرف.
مايميز النظام الذي تحمله على رأسك عن الذي تأنف من ارتدائه بقدمك، عناصر يمكن قياسها :

ميل النظام الى العدل او الى الظلم .

رضى اغلبية الناس عن النظام الذي يحكمهم او عدم رضى الاغلبية عليه.

ميل النظام الى تطوير موارد البلاد والحفاظ عليها او ميله الى نهبها والتفريط بها.

ميل النظام الى تطوير قدرته الذاتية على حماية شعبه واستقلال بلده او ميله الى تبديد اسباب القوة والارتهان الى طلب الحماية من اعداءه.

ميل النظام الى مساندة القضايا العادلة لشعوب العالم او ميله الى الانحياز ضد الضعفاء لمصلحة الاقوياء.

هذه مؤشرات يمكن للعقلاء تداولها وفهمها، طيب ! من اين تأتي حماقات في التصنيف مثل :

ايران دولة ملالي وولاية الفقيه ... ؟!

ضمن نفس موجة الهبل يمكن القول :

فرنسا دولة شرا.. يط وولاية سفيه !

امريكا دولة لصوص وولاية دجال !

وهكذا دواليك ... الى مالانهاية.

من يريد ان يحول نمط حياة الحليف والاخ الى شيء بشع على جمالها وروعتها، ونمط حياة العدو والغريب الى شيء جميل على بشاعتها وخستها؟!.

في ايران التي لا تسرق احداً في هذا العالم ... فقراء؟ نعم ولكنه فقر نظيف، محكوم بمجانية التعليم والطبابة والغذاء، وبرامج اسكان وقروض زواج وانشاء مصالح، وتطوير اوضاعهم جهاد يومي لحكومات متعاقبة .

في امريكا التي ادمنت سرقة موارد كل دول العالم على مدى مائة عام او يزيد ... فقراء ؟ نعم ولكنه فقر جعل اكثر من عشرة ملايين انسان تحت رحمة برد الشتاء القارس وحر الصيف اللاهب مشردين في العراء، و36 مليون امريكي تحت خط الفقر لا تشملهم التغطية الطبية ويواجهون الامرين لضمان تعليم اطفالهم، واحوالهم تزداد سؤاً سنة بعد سنة واعدادهم تتزايد بمعدلات وبائية.
هل توجد امكانية ان يصل انسان من اصول متواضعة لرئاسة ايران وقيادتها، وبأي كلفة ؟!.

نعم، سبعين بالمائة ممن تعاقبوا على حكم الجمهورية الاسلامية وقيادتها في شتى المناصب ، كانوا من اصول فقيرة او متوسطة والكلفة كانت ظهور كفاءتهم في المناصب الصغيرة التي عملوا فيها وتدرجوا منها الى اعلى المناصب . وآخرهم نجاد الذي انتقل من رئاسة بلدية طهران التي ادارها بكفاءة عالية الى سدة رئاسة البلاد.
كم كلف وصول اوباما الى سدة الرئاسة في امريكا؟

750 مليون دولار ... هي المعلنة من تكاليف الحملة الانتخابية.

حربين فاشلتين .

تدهور الاقتصاد الامريكي الى حد فائق الخطورة.

تدهور سمعة الولايات المتحدة التي تعتمد لاستمرار نصبها "كأي دجال" على سمعة اخترعتها بكلفة وكفاءة عالية.

300 سنة من كفاح السود للارتقاء من عبيد الى مشاركين في بلد قامت على اكتافهم.

هل يوجد في ايران المستهدفة منذ نشئتها حريات عامة ؟!

نعم يوجد حريات عامة تطال كل وجوه الحياة. وللانثى والذكر ... للطفل وللشيخ . لمناصر النظام ومعارضه. وبشكل رائع وملائم لاحكام الشريعة الاسلامية . وهي حريات اصيلة وذات قيمة .

هل يوجد في امريكا الآمنة داخل حدودها منذ 300 عام حريات عامة ؟!

راجع حقبة مكارثي.

احتجاز المواطنين من اصل ياباني في معسكرات اعتقال بدون جريمة في الحرب العالمية الثانية.

احتجاز السكان الاصليين في معازل .

شاهد فيلم 11/9 فهرنهايت لمايكل مور .

ابتعد عن حرية الامريكي في الاساءة الى نفسه ومحيطه وتأمل قدرته على التغيير خارج اطار مؤسسة الحزبين . انظر لدولة تسيرها مصالح شركات خاصة على حساب حياة 300 مليون مواطن.

انفض عن نفسك تأثير الدعايات والافلام الامريكية التي تصور حياة وردية لا وجود لها على كوكب الارض .
واعد النظر بما كنت تظنه مسلمات، وابدأ بالحياة كأصيل يعرف ماذا يريد، لا مجرد تابع ينقل دعايات ومسميات ماانزل الله بها من سلطان. غزت ذهنه بنفس الطريقة التي تدفعه لشراء نوع بعينه من القهوة او الشاي.
رأس الحصان طعم الشاي الاصيل، اشرب شاي رأس الحصان، رأس الحصان الاصلي ومن سيلان، مالك بتعافر ماقلنا اشرب شاي رأس الحصان. وها انت تقف في الدكان او تتجول في السوبرماركت وتشعر بيدك تمتد تلقائياً الى علبة رأس الحصان.
ابدأ حياة تنصر فيها من يناصر ماتستحق الحياة ان تعاش لاجله.
وعادي فيها من يعادي الحق الذي لا تحلو الحياة الا بنصرته.
ودفاعك عن اخيك سيحميك.
وسعيك لخيره سيسخر لخيرك جنود الارض والسماء.
لا تقل هذا يعنيني وهذا لا يعنيني ... لو ظلم انسان في اقصى الارض وكنت قادراً على نصرته بفعل او بكلمة او برفض او بنية ولم تفعل،سيمر عليك في الدنيا مايعادله، و ستعرض على الله شريك في الظلم الذي حدث.
توقف عن اكتفاءك بالشلل السلبي امام الشاشات، وساهم في مسح البرمجة التي يمارسها الدجال الامريكي على العقول الطرية ...لاتهدر حياتك ... هي اثمن من ان تضيع فيما لا يرضيك ان تراه في ميزانك يوم القيامة.
ملاحظة : اذا ظننت ان قمع الشغب الذي شاهدته على الشاشات بدعة ايرانية كما تحاول شاشات الدجال الامريكي واقلامه وسياسييه ان توحي، شاهد في الرابط ادناه كيف يقمع الدجال الامريكي تجمعات سلمية في حديقة عامة في مدن فرعية ، تجمعات لم تعتدي على الاملاك العامة وتشعل فيها النار، ولم تقطع الطرقات الرئيسية في عاصمة البلاد كماحدث في ايران.

14 يونيو، 2009

الخاسر المرير !














لم يكن الدجال الامريكي يخطط لتقبل هزيمة مشروعه للتأثير على الانتخابات الرئاسية في ايران بروح رياضية، وفور اقفال الصناديق وقبل ظهور النتائج اصلاً ، وصلت آلاف الرسائل القصيرة تدعو مؤيدي مير حسين موسوي للتجمع في نقاط مختارة .

وبدأت حملة منظمة تستثير روح التمرد على النتائج اذا صبت لمصلحة احمدي نجاد .

وللمرة الثانية تلقى المشروع الامريكي هزيمة ساحقة .

من اصل الملايين المتخيل انها ستنزل الى الشوارع فور اعلان النتائج ، وصل بضعة مئات من المحرضين الى تقاطع طرق وبدأ بحرق حاويات النفايات وتكسير الباصات والاعتداء على الاملاك العامة .

وصبرت قوى مكافحة الشغب، معتبرة ان مايحصل ردة فعل عاطفية من قبل الخاسرين، لا بأس بتركهم ينفسون عن غيظهم لبضعة ساعات.


الى ان توهم البعض قدرته على تمرير الثورة المخملية عن طريق الشارع، بعد ان فشلت في صناديق الاقتراع.
وماحدث بعدها كان سريعاً وحاسماً وعنيفاً، تدخلت قوى المحافظة على النظام وبددت الاوهام خلال ساعات.

وانتهى اليوم الاول من فوضى اوباما الخلاقة على هزيمة مجددة للدجال الامريكي، ولم يحقق فيها الا نجاحاً واحداً وهاماً، تشويه العرس الانتخابي الايراني، وتحويل نتائجه الى موضوع نقاش بدلاً عن كونها حقائق يجب التسليم بها.

والآيام القادمة ستوضح موضوع انتباه مير حسين موسوي لحقيقة مايحدث في حملته، او غفلته عن عناصر حولتها من معركة انتخابية وطنية الى مسخ للثورات المخملية .
ملاحظة هامة : نفس السيناريو الاعتراضي وبشكل اعنف، هو ماخططت له جماعة 14 آذار في لبنان في حال فوز المعارضة.

13 يونيو، 2009

تأثير اوباما ؟ بدون قطران في ايران!










سارعت الادارة الامريكية الى الجهر بان خطاب رئيسها في القاهرة ، كان مصمماً للتأثير بالانتخابات اللبنانية، وهمست كي لا يصل الكلام الى ايران ويستفز روحها الوطنية ...وللتأثير بالانتخابات الايرانية ايضاً.

وعلى غرار مايسمى بتأثير " اوبرا" في امريكا، وهو التأثير الذي تملكه مقدمة البرامج الحوارية اللامعة اوبرا وينفري ، والذي يعتقد على نطاق واسع في امريكا انه قد ساهم بشكل حاسم في انتخاب براك اوباما. اصبحت الادارة الامريكية الفخورة بانتصارها على حزب الله في الانتخابات اللبنانية تعتقد بتأثير ...اوباما.


وتراهن عليه لاحداث ثورة مخملية في ايران بعد النجاح الذي تظنه قد تحقق لها في الانتخابات اللبنانية، وهو اعتقاد تسطيحي يشبه القول: انا بنيت هذا القصر بنفسي وساعدني على انجازه مائة مهندس وعشرة آلاف عامل ومختص!.


صحيح ان الولايات المتحدة تزعمت حركة الاطاحة بالمعارضة اللبنانية من خلال صناديق الانتخابات، الا ان المهندسين الاقليميين ومقاولي الانفار في لبنان، ومليارات صندوق الهبل العربي لتمويل الاضرار بدول الجوار ... هي "التأثير" الحقيقي الذي نجح في انتزاع مقاعد مدينة زحلة من يد المعارضة .


يعني ببساطة ان دعاء اوباما لم يحتاج الا الى قطران بقيمة مليار وثلاثمائة مليون دولار من السعودية، وحفلة ردح شرشحت النظام المصري على مدى ستين يوماً، وضغوط على سوريا جعلتها تقفل الحدود في وجه باصات للمعارضة حملت لبنانيين مقيمين في سوريا للتصويت لصالحها. وزيارات مكوكية للخبير السعودي بالشأن اللبناني الوزير عبدالعزيز خوجة. وخطة خداع محكمة نظمتها خلية العمل المخابراتي المشترك . ومناورات اسرائيلية على الحدود هي الاكبر والاوسع والاطول بتاريخ الكيان العبري تكفلت باستنفار حزب الله في مناورة مضادة شغلته عن العمل بكامل يقظته وقوته في الانتخابات النيابية. وعشر دزينات منتقاة بعناية من العمائم والقلانس والبرانس وقفت في الكنائس وعلى المنابر تدعو جهاراً نهاراً للتصويت ضد المعارضة لاسباب دينية وقومية !!!


... وآخرها واكبرها خديعة البطريرك صفير للعماد عون، حيث نيمه بنداء لمجلس المطارنة يدعو الى تحكيم الضمير وعدم بيع الاصوات او شراءها، الامر الذي فهم كدعم للحملة النظيفة التي تخوضها المعارضة في وجه المال السياسي، الى ان حلت فترة اليوم الذي يسبق الانتخابات ويفرض فيه صمت سياسي بحكم القانون فقام البطريريك بالدعوة للتصويت ضد المعارضة آمناً من اي رد عليه يفند ماورد في بيانه من اكاذيب وخداع .



السيناريو في ايران كان اكثر احكاماً وتحفظاً، انهمرت عبر الانترنت والقنوات الفضائية الناطقة بالفارسية والانكليزية دعاية مضادة لاحمدي نجاد بدون ان تسمى اي من خصومه كمرشح خوفاً من احراقه .

وانطبعت حملة مير حسين موسوي، بكل علامات الثورات البرتقالية التي اجتاحات اوكرانيا وجورجيا ولبنان، وارتفعت النبرة الانتخابية الى حدود التجريح والاتهامات بدون ادلة وهو مايحرمه القانون الايراني في الانتخابات ويمجه الذوق العام.

وعنفت الحملة في الشوارع وسط تهويل بفوضى قد تحدث اذا سقط مير حسين موسوي.

وفور بدأ العملية الانتخابية وسط مراقبة كثيفة لوسائل اعلامية قدمت من كل الدنيا جاهزة لتصوير اي محاولة للتلاعب بالانتخابات، سارعت حملة موسوي الى تأكيد ان بعض مراقبيها لم يتمكنوا من دخول بعض الصناديق، في مؤشر الى الاحتفاظ بحق الاحتكام الى الشارع في حال سقوطه.


وفي خبر متعجل وغير مألوف ويحمل نفس الدلالة السابقة، اعلنت حملة مير حسين موسوي عن فوزه بالانتخابات قبل انتهاء فرز ثلث الاصوات، في مؤشر على خلق وهم ان شيئاً ما حدث ليلاً ورجح كفة احمدي نجاد.

تأثير اوباما، الظاهر انه المصطلح البديل عن الفوضى البناءة الخاصة بالمحافظين الجدد، كما ان مصطلح الحروب المستمرة خارج الحدود حلت محل الحرب الكونية على الارهاب، كما ان مصطلح الاعتقال بدون ضمانات قانونية في اي مكان داخل وخارج الولايات المتحدة حل محل معتقل ابوغريب وغوانتانمو، كما عشرات المصطلحات التي حافظت على المضمون السيء لسياسة الدجال الامريكي في العالم وغيرت في الفاظه فقط لا غير ...

... او للانصاف تمت زيادة طبقة السكر التي تغلف السم الامريكي المر .


في لبنان تلاعب الدجال الامريكي بنتائج انتخاباته وانتصرت امريكا وسيكون لانتصارها عواقب لم تخطط لها ... والله خير الماكرين.

في ايران تلاعب الدجال الامريكي بالانتخابات وانتصرت القوى الاكثر عداءاً للولايات المتحدة، والايام القادمة ستحمل علامات القبول الامريكي بالهزيمة او تطورات في الشارع الايراني تعيد للاذهان تاريخ امريكا البشع في ايران.

مبروك للشعب الايراني.

مبروك للشعب اللبناني.


ولعنة الله على الدجال الامريكي حيثما حل.

12 يونيو، 2009

من طرائف البلد الجميل بمقاومته!

نتيجة تهاوي شبكات التجسس الاسرائيلية في لبنان، بشكل متسارع وكثيف . اصبح من المألوف انطلاق الشائعات حول اي شخص يتم القاء القبض عليه لاي سبب على انه عميل .
ومنذ فترة بسيطة شاهد سكان احدى البنايات في منطقة تعشق المقاومة، جارهم مقيد ومعصب العينين ويقاد من قبل الشرطة، فتهامس بعضهم يستفسر من الشرطة ... هل هو عميل ؟!.
فرد الموقوف بعصبية : يااخوان الشرم .. طة اخبروهم اني تاجر مخدرات موش عميل !.

تحية من القلب لهذا التاجر على شهامته الوطنية، في عصر ترفع فيه الحريرية السياسية صور العميل زياد الحمصي في مواكب الابتهاج بالفوز في الانتخابات، ومكتوب تحت صورته اشرف الشرفاء.

9 يونيو، 2009

ديموقراطية آخر زمن !

في دراسة اعدت امس في ضؤ النتائج الرسمية للانتخابات النيابية (في لبنان) ، وفي احتساب لمعدلات الاصوات التي نالتها لوائح المعارضة والموالاة في كل لبنان، تبين ان متوسط ماحصلت عليه لوائح المعارضة (الداعمة للمقاومة) هو 815 ألف صوت مقابل 680 الف صوت للوائح الموالاة من اصل نحو مليون ونصف مليون ناخب اقترعوا يوم السابع من حزيران، علماً ان هناك مشكلة مساواة على مستوى التمثيل بين الكتل الناخبة وحصتها من المقاعد النيابية .
الترجمة :
حصلت المعارضة على 815 الف صوت وخسرت الانتخابات !!!!.
حصلت الموالاة على 680 الف صوت وربحت الانتخابات!!!.


المصدر صحيفة الاخبار اللبنانية الصادرة بتاريخ اليوم .

8 يونيو، 2009

الحمدلله رب العالمين !


لو كشف لي الغطاء لما ازددت يقيناً

انا لست كذلك... مع رجائي لله بان يقربني من هذا المفهوم قدر مايطيق الخافق معتلاً في صدري.

ان قوماً عبدوا الله رغبة، فتلك عبادة التجار. وان قوماً عبدوا الله رهبة، فتلك عبادة العبيد. وان قوماً عبدوا الله شكراً، فتلك عبادة الاحرار.

انا لست ممن يعبدون الله شكراً خالصاً منزهاً عن الرغبة في جنته والخوف من ناره ... يكاد دمي يجمد في عروقه عندما اسمع صفات من يستحقون جهنم واجد لدي منها واحدة او وحدات ...

ويكاد صبري ينفذ رغبة بالجنة، عندما اسمع بصفات مستحقيها، واجد عند خالقي حلماً ولطفاً وكرماً قد يحيل سيئاتي الى حسنات .

شر الناس من باع دينه بدنياه. والاشر منه، من باع دينه بدنيا غيره .

تأملت في هذه العبارة، واكاد ازعم انها محصلة اليوم الطويل لانتخابات لبنان .

مديونيرات اختارت ان تنتخب بمقابل لا يكفيها لشهر، نواباً مليونيرات مصت دم الناس وسرقت ارزاقهم وباعت واشترت مصائرهم في كل محفل دولي واقليمي .

رئيس لائحة زحلة الحكومية التي يبدوا الى الآن انها حسمت الانتخابات لمصلحة 14 آذار نقولا فتوش اقرت له حكومة السنيورة تعويضاً عن اغلاق كسارته المخالفة للقوانين مبلغاً وقدره ربع مليار دولار امريكي ... نعم 250 مليون دولار من اموال المكلف اللبناني .

ومليار اضافي من مملكة الهبل السعودية لشراء اصوات مرشحين لكي ينسحبوا، ومسافرين لكي يعودوا، وناخبين لكي يصوتوا "زي ماهي " لفؤاد وبهية .

نيويورك تايمز لم تدخل لعبة الارقام بل عنونت "اغلى انتخابات نيابية في التاريخ" .

لم يسقط للمقاومة مرشح واحد

والفرق بالاصوات بين آخر الفائزين على لوائحها واول الخاسرين من اللوائح المنافسة ... كبير وشاسع .

عدد المقترعين للمقاومة وحلفاءها اكبر بكثير ... بكثير ... من عدد المقترعين للموالاة ... طبعاً هذا خاص بالنظام اللبناني الطائفي، الذي يعطي لالف شخص نائب واحد في مكان ... ولعشرة آلاف نائب واحد في مكان آخر .

حلفاء المقاومة المتوقع فوزهم بالاصل حيث هم ... فازوا جميعا وبفارق شاسع ... ماعدا :

اسامة سعد رئيس التنظيم الشعبي الناصري "نسبة لجمال عبدالناصر" في صيدا .


ولائحة ايلي سكاف في زحلة ... والتي لا زالت خسارتها المفترضة موضوع متابعة وتدقيق حتى اعلان النتائج وربما موضوع طعون لدى المجلس الدستوري فيما بعد .

المقاومة نجت من وضع يشبه وضع براك اوباما في الولايات المفككة الامريكية، ورث عن الجمهوريين اقتصاداً منهاراً وحروب كونية مفتوحة على الخسارة في شرق الارض وغربها، وبرغم ذلك لا زال ديك تشيني والمحافظين الجدد يجلدونه صبح مساء ... الى درجة انهم سيروا مظاهرات من مئات الاشخاص للاعتراض على الضرائب (عشرين سنت على قنينة البيبسي كولا) تحمل صوراً له باللباس النازي وتسميه ادولف هتلر .

وفوكس نيوز تبول عليه ... صامتاً او متكلماً .

واقفاً او جالساً.

براك اوباما كدجال محترف... يستطيع ان يزايد على يمين بلده، وان يستمر في قيادة السفينة المهترئة بتسارع مذهل.

المقاومة لا تملك ان تدجل .

لا تستطيع حتى ولو رغبت .

طبيعتها وتركبيتها لا تسمح لها بالضحك على الذقون ...

لو كانت تملك هذه المهارة لما قاتلت اسرائيل وخاصمت امريكا وحلفاءها في الخليج من اصله .

هذه المقاومة وحلفاءها مطالبة فور تسلمها السلطة بمعالجة جذرية للقضايا التالية :

55 مليار دولار دين، سرقت من قبل النهج الحريري وحلفاءه وبعض من اسكتهم من خصومه بالمال .

بالمقابل : لا يحتاج من يهددون بالحرب المذهبية عند كل منعطف لعلاج جذري، بل سيتابعون سياسة افقار الشعب اللبناني ومص دمه على شكل ضرائب جديدة تخدم الدين العام وتوفر لهم القدرة على الاستدانة من جديد، ومن يفتح فمه قميص عثمان جاهز ... وعليهم ياعرب.

بنية تحتية بحاجة لمليارات من الدولارات لتأمين الكهرباء والماء وصيانة الطرقات وتوفير وسائل النقل العام ... منها فاتورة محروقات للكهرباء وحدها تبلغ المليار دولار سنوياً.

بالمقابل : لا يحتاج منافسوها لتقديم هذه الخدمات بانتظام، سيبقى التقنين وانقطاع المياه وتردى الخدمات، وستجابه تظاهرات المطالبة بهذه الحقوق بالرصاص الحي ... هذا على الاقل ماحدث طوال العهد السابق لهم في السلطة .

في حال انتصار المعارضة اللبنانية، وعدم تمكنها من احالة رموز الفساد الى القضاء، سيتمكن هؤلاء من الجلوس على غنيمتهم من المال العام، واستثمارها في تهييج الرأي العام على المعارضة...24 ساعة في النهار. ..سبعة ايام في الاسبوع .

هذا مافعله الحريري الاب بسليم الحص عندما تولى رئاسة الحكومة من بعده، واستطاع خلال اشهر ان ينسب كل مافعله في لبنان من مصائب اقتصادية الى المسكين الذي حرم من الحق في محاكمة اللصوص واسترداد ماسرقوه .

عندما سؤلت عن المنتصر في الانتخابات قبل ظهور نتائجها ... قلت لمن سألني :

المقاومة في لبنان ترعاها الملائكة ويقودها اللطف الآلهي .

اذا كانت مصلحتها ان تنتصر، ستنتصر.

واذا كانت مصلحتها ان تخسر، ستخسر .



هذا كان قولي ... وهذا هو اعتقادي ... فمابالي اشعر بالنار تجري في عروقي غيظاً مما حدث ؟!


لو كشف لي الغطاء ماازددت يقيناً

الم اقول ومنذ البداية ... انا لست كذلك ؟!.