14 يناير، 2009

نصر من الله وفتح قريب!

«أشدٌّ ما تقشعرّ له الأبدانُ ‏أنّ أكبرَ تظاهرةٍ فلسطينيّةٍٍ كانت في الأرض المحتلّة عامَ 48، في ‏حين أنّ أصغرَ تظاهرةٍ كانت في نابلس، كبرى مدن الضفّة ‏الغربيّة التي تحْكمها سلطةٌ فلسطينيّة! خرجتْ تظاهرةُ سخنين ‏تتحدّى الصهاينة؛ بينما أحاطت أجهزةُ الأمن الفلسطينيّة بتظاهرة ‏نابلس... فهل إسرائيل أحرصُ على حريّة شعب فلسطين من ‏سلطة رام الله؟!». د. عبد الستّار قاسم.
فتح ...الى السلاح!

بدون مقدمات وبدون جدال وبدون اعذار... فتح الى السلاح!

في الضفة خصوصاً وفي عمق الوطن الفلسطيني وفي كل بلاد الشتات...فتح الى السلاح ...الى السلاح ...الى السلاح!

الآن!.

ليست هناك تعليقات: