23 يناير، 2009

فلس الارملة! خير من اموالكم العفنة

لأجــل غــزة

تبرع شاب سوري فقير في مدينة اللاذقية الساحلية بمدخراته، التي كان يحفظها لحفل خطوبته، وتقدَّر بنحو ألفي دولار، لأهالي قطاع غزة، وذلك في إطار حملات التبرع الشعبية لإغاثة القطاع. وكانت سترة، تبرع بها أحد الأطفال في المدينة لأهالي غزة، حصدت خلال مزاد علني أقيم في أحد المساجد في سوريا، قرابة ألفي دولار أيضاً.
...اموال الفقراء ستعيد بناء غزة ...وليذهب المال المشروط بالعار الى الجحيم!

http://www.assafir.com/Article.aspx?EditionId=1144&ChannelId=26228&ArticleId=1985&Author=

ليست هناك تعليقات: