19 ديسمبر، 2008

تظاهرة احذية امام البيت الابيض!والمشهداني يستقيل على اثر المطالبة ببحث قضية منتظر


فجرت قضية اعتقال الصحافي العراقي منتظر الزيدي، الذي قذف الرئيس الأميركي جورج بوش بحذائه، مشادة حامية داخل البرلمان العراقي أجبرت رئيس البرلمان محمود المشهداني على إعلان استقالته، ففيما كان النواب يصرخون على بعضهم البعض، قاطعهم المشهداني بقوله : "لا يوجد أي شرف في قيادة هذا البرلمان وأنا أعلن استقالتي". وقال مستشار النائب الأول لرئيس البرلمان وسام الزبيدي أن نواب الكتلة الصدرية طالبوا بأن يتم بحث قضية الزيدي والاتهامات بتعرضه إلى الضرب خلال اعتقاله، فيما صاح آخرون أن القضية من اختصاص القضاء، ما فجر جدلاً كبيراً . إلا أن البارز أمس الأول كان "تظاهرة الأحذية" أمام البيت الأبيض، وتم خلالها وضع أحذية عليها أسماء شهداء سقطوا في العراق ........


ليست هناك تعليقات: