14 نوفمبر، 2008

بحرمة من يحبك...اجعلني ممن يحبك!

يالهذا العشق يخترق القلب فيقطع نياط الارتباط بغير المعشوق ، ويذهل المرء عما عداه ويضفي عليه النعت المحبب .. فيشار اليه بالبنان .. هذا مجنون الوصل .. كاد ان يرى سنا الاعظم .. مجردا .. فأخذته صاعقة كاد .. وغادرته صريعا على عتبة الرؤية .. فكأنه رأى وكأنه لم يرى .. وليته بين رد الطرف وغياب النور .. تملى طويلا بجلال من اذا احب .. قتل حبا . ولامناص فالشرط لازم .. حبه قاتل ... والموت فيه حياة.
كيف يحيا المرء بغير قتل .. وبأي كيف يغادر شرنقة الحجب بغير تمزيق الجسد .. كيف له ان يشاهد بغير احتراق .. وهل دأب الفراشة الا مساكنة النور والموت تحت اقدام جلاله .. بنشوة .

السلام على ميم المنصور ونون الناصرين ورحمة الله وبركاته

ليست هناك تعليقات: