17 نوفمبر، 2008

نخب الشيخ عبدالله آل سعود!




الى شيخ عشيرة آل سعود عبدالله بن عبدالعزيز الذي يفترض بان يكون محترماً.

لقد فهمنا انك دعيت الى مؤتمر لحوار الاديان، وتابعناه بدقة على امل ان تعثر يوماً ما، وترتكب عملاً جيداً يذكر في تاريخ عشيرتك الملتبس. وللاسف ياشيخ حدثت قبل ومع وبعد الحوار امور دفعتنا للتساءل : عن اي دين رحت تحاور ؟!.
وصلتنا اخبار من الدولة التي افتتحها اجدادك بحد السيف، عن قرار (قضائي) قال عنه سفيرك السفيه في القاهرة : انه متوسط القسوة !!!! وينص على جلد طبيب مايقارب الالف وخمسمائة جلدة وحبسه سنوات.
وجلد طبيب مصري لان فتاة اعتقلت اثناء سيرها منفردة في الشارع وقالت انها وقفت على باب عيادته لاخذ ادوية لامها العليلة!!!.
و26 شركة من شركات بلادك العامرة بالتقوى تتعمد الاساءة للمصريين العاملين فيها!!!.
واحتجاز المواطنات المصريات سماح وجيهان ورشا وفتحية ومنال بعد رفضهن العمل بالسخرة !!!.
واختفاء شاب مصري عمره 26 سنة بعد اعتقاله !!!.
هذا كله في فترة زمنية بسيطة، وضد دولة ونظام لم يعرف عنهما العداء لعشيرتك، منذ ان طلق السادات الثورة، وزوجكم لمصر مسياراً طالت مدته.
وهذا يدفعني للتسآل، ان كانت هذه هي معاملتكم لمن يسير بركبكم، فما هي شكل معاملة الدول التي قالت : تباً لكم !.

شاهدتك بالامس تضرب كأسك بكأس المجرم جورج بوش وتسآلت هل شكرته بما يكفى على مافعله بنا؟.
وقبله وجدتك تستمع مستمتعاً للاسرائيلين وهم يحددون لنا من نحب ومن نكره ومن نسالم ومن نحارب، على فكرة ضيفك بيريز لم يقل عنك نصف رجل كما فعل بك بشار الاسد بل قال عنك ارهابي ومن مدة ليست طويلة وسماك بالاسم، لماذا قاطعت الاول وحاربت بلاده وحلفاءه وحرضت على الاطاحة بنظامه وشجعت على الانقلاب عليه، ولم نراك ترشق الثاني بوردة ... لماذا يامن يفترض ان يكون لديه كرامة !!!.
وشاهدت باستغراب سخاءك بالتبرع بمليارت الدولارات لانقاذ اقتصاد الدجال الامريكي، وتسآلت طالما ان لديكم مالاً لماذا لا تدفعون تعويضات العمال والعاملات ورواتبهم؟ ولماذا تنصبون على رجال الاعمال الذين فكروا بالاستثمار في بلادكم؟!.
انا اذكى من ان اسأك عن فقراء الجزيرة العربية ممن دخلت بيوتهم المبنية من الصفيح، واستنكرت عندما كنت ولياً للعهد ان يكون في العربية السعودية ثلاثمائة الف انسان تحت خط الفقر، واعتقد انك قرأت اعلاناً لاحد مواطنيك عندما عرض احد ابناءه للبيع ليتمكن من اعالة اخوته!!!!!!!!! يامن يفترض ان يكون كريماً ماذا فعلت بهذا الرجل ؟ هل اسعفته واشتريت ولده لينضم الى خصيان القصر؟ ام امرت بجلده عقاباً على نشر فقره على الملأ؟ انا اسأك لان اخباره انقطعت وبالي مشغول عليه.
ياشيخ آل سعود : عندما تسمح لجورج بوش بان يضرب كأسه بكأسك مرة اخرى، تأكد من عدم وجود كاميرات، كان اسلافك يمارسون ماتفعله اضعافاً مضاعفة ولكنهم كانوا يخجلون من عرضه على العموم، والخجل لامثالك ياشيخ ... واجب.


http://www.moheet.com/show_news.aspx?nid=181428&pg=2

http://www.ahl-alquran.com/arabic/show_news.php?main_id=252

http://www.tayyar.org/Tayyar/News/PoliticalNews/ar-LB/128713009685789247.htm


ليست هناك تعليقات: